الخميس , أغسطس 17 2017
آخر الأخبار
أنت هنا: الرئيسية 10 مكان في بلادي 10 تل عين السلطان في مدينة القمر .. أريحا
تل عين السلطان في مدينة القمر .. أريحا

تل عين السلطان في مدينة القمر .. أريحا

تلك المدينة الكنعانية التي تعد من أقدم مدن العالم , جمعت بين حضارة وتاريخ , سميت بمدينة القمر .. انها اريحا تلك المدينة التي وجدت بقايا أقدم إنسان وتعود إلى عشرة آلاف سنة، ويرجع الأثريون أن تاريخها بنائها يعود إلى العصر الحجري حوالي 7000 ق.م أو 8000 ق.م، وسميت بهذا الاسم نسبة إلى أريحا بن مالك بن أرنخشد بن سام بن نوح.

وكونها المدينة الأقدم امتازت بوجود عدد كبير من المعالم الأثرية التي مازالت شاهدة على حضارة نشأت وترعرعت على هذه الأرض منذ آلاف السنين.

اريحا القديمة ( تل عين السلطان )

إن أقدم منطقة في أريحا تقع على سفح تله وهي على بعد 2 كيلو متر إلى الجانب الشمالي الغربي من المدينة الحالية، حيث أظهرت الاستكشافات الأثرية وجود بقايا لـ 23 حضارة قديمة نشأت في هذا الموقع..

تاريخ وأصول

تل السلطان هو نبع ماء قديم ويرتفع حوالي 25 متراً عن سطح البحر، وسمي بهذا الاسم حسب ما جاء في الروايات التاريخية ان البابليون قاموا باقتلاع عيني ملك مُنحّى عن العرش من بيت المقدس في هذه المنطقة فسميت بذلك.

وكانت أعمال الحفريات قد بدأت في التل منذ عام 1922م على يد البعثات الأجنبية، وعلى اثرها قد تم اكتشاف عدة طبقات في هذا المكان ترجع إلى فترات وعصور تاريخية قديمة هي: الطبقة الأولى تعود للعصر الحجري، بينما الطبقة الثانية تعود للعصر البرونزي حيث عُثر على العديد من الأدوات والآلات البرونزية، بينما الطبقة الثالثة فتعود للعصر الحديدي فعُثر على عدة آلات حديدية بدائية، أما الطبقة الأخيرة فتعود إلى عصر الهكسوس.

دلالات وشواهد

وكانت الدراسات الأثرية التي أجريت في الطبقة التي تعود للعصر الحجري في التل قد بينت ان في هذه الطبقة تم بناء أقدم مدينة في العالم، والتي تعود الى عام 8000 ق.م, حيث وُجد في التل أيضا سور يحيط بالمدينة القديمة، مبنى من حجارة متينة من الصخر يبلغ ارتفاعه مترين، كما يحيط بالسور خندق منحوت في الصخر عرضه ثمانية أقدام، كما اكتشفت بيوت مبنية من الطين وهي مستديرة الشكل.

اما في العصر البرونزي الوسيط فكانت الحياة الحضرية قد عادت مجدداً الى الموقع، حيث اتسمت هذه الحقبة بتطور الصناعة و التجارة و الزراعة, فأصبحت أريحا مركزاً حضرياً رئيسياً في منطقة وادي الأردن.

تمثلت أوجه الحضارة في توسعة حدود المدينة وإنشاء المباني العامة خصوصاً أسوار المدينة الضخمة, كما بينت مظاهر الحياة المادية تطوراً ملحوظاً في صناعة الفخار بظهور دولاب الفخار السريع والتعدين بتصنيع معدن البرونز.

يذكر ان هذا النبع يبلغ نتاجه من المياه حوالي 700 متر مكعب في الساعة الأمر الذي جعله من أهم ينابيع اريحا, وهو مفتوح للزيارة يوميا من الساعة الثامنة صباحا وحتى الخامسة مساء.

Share Button

التعليقات مغلقة

إلى الأعلى